أخبار

دخول قافلة مساعدات أممية إلى الغوطة الشرقية مخصصة لبلدة “النشابية”

دخلت قافلة مساعدات أممية إلى بلدة النشابية في الغوطة الشرقية، اليوم الأحد، عبر مخيم الوافدين، مؤلفة من 17 شاحنة محملة بالمواد الغذائية والأدوات المنزلية، في إطار بند تسهيل دخول المساعدات الإنسانية والقوافل التجارية، الذي نصّ عليها الاتفاق الروسي مع المعارضة السورية.

وذكر الهلال الأحمر العربي السوري على صفحته الرسمية، أن فرق الهلال الأحمر تدخل بلدة النشابية بريف دمشق لإيصال مساعدات إنسانية مشتركة، لـ 7200 مستفيد ضمن البلدة.

وأفاد مراسل “الصوت السوري” أن القافلة مقدمة من برنامج الغذاء العالمي، واليونيسيف، ومنظمة الأمم المتحدة للسكان، والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، وتحتوي المساعدات على 1440 حصة غذائية، ومثلها أكياس طحين، فضلاً حقائب نظافة شخصية، وعدة أدوات مطبخ.

ودخلت المساعدات بعد يوم واحد على تعهد فيلق الرحمن بتقديم كل التسهيلات المطلوبة لإدخال المساعدات إلى المناطق المخصصة لها، مرحباً بالجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في إيصال المساعدات الإنسانية لأهالي الغوطة الشرقية.

أثناء دخول قافلة مساعدات الأمم المتحدة نشرتها أخبار مخيم الوافدين لحظة بلحظة

 

وبحسب البيان الموقع من القائد العام لفيلق الرحمن فإن مكتب الأمم المتحدة تواصل معهم بخصوص إدخال قوافل مساعدات لمدينة النشابية في الغوطة الشرقية المحاصرة.

وكانت قافلة مساعدات أممية مؤلفة من خمس شاحنات، تحمل مساعدات طبية، دخلت يوم الخميس الماضي إلى الغوطة الشرقية، وهي أولى القوافل الأممية بعد اتفاق روسيا والمعارضة، سبقتها مساعدات “تجريبية” مقدمة من روسيا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية ذكرت، السبت، الموافق 22 تموز/ يوليو الجاري،  أن القوات الروسية أبرمت اتفاقاً مع المعارضة السورية “المعتدلة” في الغوطة الشرقية، لوقف إطلاق النار، وأعلن النظام من جانبه على الالتزام بالاتفاق.

وتنصّ بنود الاتفاق على الوقف الكامل للقتال وإطلاق النار، عدم دخول أي قوات عسكرية تابعة للنظام السوري أو قوات حليفة له إلى الغوطة، فتح معبر “مخيم الوافدين” لعبور المساعدات الإنسانية والقوافل التجارية، ومراقبة الشرطة الروسية التزام الأطراف بوقف إطلاق النار.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق