تقارير

تنظيم “داعش” يدمّر خزانات المياه في “دير الزور” خشية استخدامها في أعمال عسكرية ضده

دمّر تنظيم “داعش” خزاني مياه في محافظة دير الزور، شرق سوريا، أمس السبت، ضمن سياسته بتدمير جميع المباني العالية، وفق ما ذكر ناشطون لـ”الصوت السوري”.

وبحسب مؤسسة “فرات بوست” فإن التنظيم ” نسف خزان مياه في بلدة الكشمة، السبت، وهو خزان مركزي يؤمن احتياجات أكثر من 40 ألف نسمة من مياه الشرب”.

فيما ذكرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن “التنظيم دمر أحد خزانات مياه الشرب العالي في قرية بقرص فوقاني، بريف محافظة دير الزور الشرقي، بواسطة آلية ثقيلة، ما أدى إلى دماره كلياً وخروجه عن الخدمة”.

صورة تظهر دمار خزان المياه في قرية “الكشمة” نشرتها منصة فرات بوست

وفي حديث لـ”الصوت السوري” مع أبو مجاهد الشحيل، عضو مؤسسة “فرات بوست”، قال “يقوم تنظيم داعش بتدمير جميع المباني المرتفعة في محافظة دير الزور وريفها من مدارس وخزانات مياه وغيرها، خشية أن تستخدمها القوات المحاربة له خلال هجومها على الدير”.

وفي هذا الصدد قال رامي العساف، مراسل “الصوت السوري” “أبنية دير الزور منبسطة، بينما هذه الخزانات أو ما تسمى محلياً بـ (الحاووز) مرتفعة، وكانت نقاط قوة للتنظيم عندما دخل المحافظة عام 2014”.

وأضاف العساف “عندما دخل الدواعش إلى دير الزور كانوا يتجهون إلى الخزانات ومن خلالها يفرضون حظر تجوّل حيث يحولونها إلى نقاط ارتكاز لقناصتهم”.

وبناء عليه فإن التنظيم يخشى أن تُستخدم تلك الخزانات لأغراض عسكرية ضده، كما استخدمها عند دخوله المدينة، وفق العساف.

وفي سياق متصل ذكرت مؤسسة “فرات بوست” أن التنظيم أصدر قراراً يقضي بإلزام أصحاب المحلات التجارية بمدينة الميادين بوضع متاريس رملية أمام واجهة المحلات، بالتزامن مع تفجير وهدم خزانات المياه والمباني المرتفعة في معظم ريف المدينة تحضيراً لمعركة مرتقبة يستعد لها التنظيم في مدينة الميادين.

يذكر أن مناطق سيطرة تنظيم داعش تتعرض لقصف من التحالف الدولي، وهجوم بري من قوات سوريا الديمقراطية “قسد” وحلفائها من المجموعات العسكرية العربية، بهدف القضاء على التنظيم في سوريا، ويتعرض التنظيم لخسائر كبيرة في الرقة، فيما يُفترض أن تكون وجهة القوات المهاجمة دير الزور بعد الانتهاء من “الرقة”.

 

الوسوم

عمار حمو

صحفي سوري ، من مدينة دوما في ريف دمشق، عمل مراسلاً صحفياً في موقع سوريا على طول، وله العديد من المواد المنشورة عن الشأن السوري في مواقع عربية وأجنبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق