أخبار

الشبكة السورية توثق مقتل 1014 مدنياً في سوريا خلال شهر نيسان الفائت

أصدرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مطلع الشهر الجاري تقرير القتلى الدوري لشهر نيسان/ أبريل الفائت، وثقت فيه مقتل 1014 مدنياً على يد الجهات المتصارعة في سوريا.

وأوضح التقرير أن قوات النظام والمليشيات المساندة له قتلت 486 مدنياً، بينهم 98 طفلاً و82 سيدة و10 مدنيين قتلوا بسبب التعذيب، في حين ذكر التقرير أن قوات يُعتقد أنها روسية قتلت 233 مدنياً، بينهم 97 طفلاً، و40 سيدة

كما وثق التقرير مقتل 85 مدنياً، بينهم 24 طفلاً، و11 سيدة قضوا على يد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، كما قضى 86 مدنياً، بينهم 24 طفلاً، و18 سيدة على يد التحالف الدولي في شهر نيسان.

وتطرق التقرير إلى عدد القتلى جراء التفجيرات والموت غرقاً في مراكب الهجرة بالبحر، حيث وقت الشبكة مقتل 79 مدنياً، بينهم 11 طفلاً، و17 سيدة، قتلوا إما غرقاً أو في حوادث التفجيرات أو بنيرانٍ أو ألغام لم تستطع الشبكة تحديد مصدرها، أو بنيران القوات التركية أو الأردنية أو اللبنانية

الجدير بالذكر أن المنظمة أكدت أن قوات الحلف السوري الروسي انتهكت أحكام القانون الدولي لحقوق الإنسان مشيرة إلى أن الأدلة والبراهين وفق مئات من روايات شهود العيان تؤكد أن 90% من الهجمات الواسعة والفردية وُجّهت ضد المدنيين.

وطالب التقرير مجلس الأمن والمؤسسات الدولية المعنية بتحمل مسؤولياتها تجاه ما يحصل من عمليات قتل لا تتوقف ولو لساعة واحدة، وبالضغط على نظام الأسد ا من أجل وقف عمليات القصف المتعمد والعشوائي بحق المدنيين، كما اعتبر التقرير النظام الروسي وجميع الميليشيات الشيعية، وتنظيم الدولة جهات أجنبية مشاركة فعلياً بعمليات القتل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق