أخبار

بعد تهجير أهلها.. حكومة النظام تُشكل “لجنة إعادة إعمار داريا”

 أقدمت رئاسة مجلس الوزراء التابعة لنظام الأسد يوم الأحد إلى تشكيل لجنة لإعادة إعمار مدينة داريا الواقعة في الغوطة الجنوبية بريف دمشق، والتي هُجر أهالها في شهر آب/أغسطس من العام الماضي بموجب اتفاق بين النظام والمعارضة.

ووفقاً لصفحة “دمشق الآن” المؤيدة للنظام، التي نقلت على لسان عضو لجنة المصالحة في داريا، المحامي عامر السقا، فأن مهمة اللجنة تكمن في دراسة ملف الإعمار بالتنسيق مع محافظة ريف دمشق وجهات معنية لم يتم تحديدها، كما لم يتم الإشارة إلى آلية عمل اللجنة أو حتى الجهات المسؤولة عن تنفيذها.

وكان حسين مخلوف، وزير الإدارة المحلية والبيئة في حكومة النظام السوري قد ذكر في شهر أيلول/سبتمبر الماضي، أن أجزءاً واسعة من داريا لا يمكن إعادة تأهيله وإصلاحه نظراً للدمار والخراب الذي لحق به.

وفي نهاية عام 2016، قدر عماد خميس رئيس الوزراء في حكومة النظام السوري، تكلفة إعادة تأهيل مدينة داريا بين 30 إلى 40 مليار ليرة سورية.

هذا وقد شهدت مدينة داريا حصاراً خانقاً أمتد منذ تشرين الثاني/ نوفمبر من عام 2012 وحتى  26 من آب/أغسطس 2016، تعرضت خلالها المدينة لقصف عنيف أستخدم فيه حوالي 6 آلاف براميل متفجر،  3500 منها في عام 2015، وفق وما ذكرته تقارير صادرة عن المجلس المحلي لمدينة داريا والشبكة السورية لحقوق الإنسان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق