أخبار

مساعدات إغاثية تدخل 4 بلدات محاصرة في سوريا

وصلت قوافل مساعدات أممية اليوم الثلاثاء إلى بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين في ريف إدلب، بالتزامن مع وصول قوافل مشابهة إلى بلدتي مضايا وبقين المحاصرتين في ريف دمشق الغربي.

وتضمنت القوافل التي رافقتها فرق الهلال والصليب الأحمرين، إضافة إلى سيارات تابعة للأمم المتحدة (UN)،  نحو 4 آلاف سلة غذائية في 7 شاحنات، بالإضافة إلى 8 شاحنات محملة بدقيق القمح (الطحين)، كما دخلت شاحنتين محملتين بأدوية ومواد طبية.

وفي الجانب الأخر، توجهت نحو 57 شاحنة محملة بالمواد الطبية والإغاثية إلى مضايا وبقين اللتين تفرض عليهما “قوات الأسد” حصاراً منذ تموز/ يوليو 2015، كما حملت الشاحنات 8 آلاف سلة غذائية.

ويذكر أن “المعارضة المسلحة” و “مفاوضون إيرانيون” قد أبرموا اتفاقاً في أيلول/سبتمبر عام 2015، يسمح من خلاله إدخال المواد الغذائية إلى كل من البلدات الأربعة المحاصرة إضافة إلى مدينة الزبداني بريف دمشق.

كما تشهد  بلدتي كفريا والفوعة  الواقعتين (10 كم) شمالي شرق مدينة إدلب، حصاراً منذ أكثر من عامين ونصف  تفرضه فصائل “المعارضة المسلحة”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق